أهم الاخبار
الرئيسية أخبار دولية تاريخ النشر: 21/03/2022 09:16 م

غوتيرش: العالم يسير نائما نحو كارثة مناخية

 

نيويورك 21-3-2022 وفا- قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، إننا "نسير نائمين نحو كارثة مناخية"، والهدف المتمثل في الحفاظ على 1.5 درجة مئوية يمر بمرحلة حرجة وهو في "العناية المركزة".

وأضاف غوتيرش، في كلمة له عبر الفيديو، خلال مؤتمر "التنمية المستدامة" الذي انطلقت أعماله في لندن بتنظيم من مجلة "الإيكونيميست" البريطانية، اليوم الإثنين، أن العالم خرج من قمة غلاسكو للمناخ ببعض "التفاؤل الساذج".

وتركزت كلمة غوتيريش على الجهود الجارية للحد من ظاهرة الاحتباس الحراري وإبقاء الهدف 1.5 درجة مئوية في متناول اليد. 

وتابع أنه رغم التقدم الذي تم إحرازه في القمة التي عقدت العام الماضي، مثل الالتزامات التي تم قطعها بإنهاء إزالة الغابات، والالتزامات بتقليل انبعاثات غاز الميثان، "لكن المشكلة الرئيسية لم تحل وهي الفجوة في الانبعاثات الهائلة".

وشدد الأمين العام على أن الحفاظ على هدف الـ1.5 درجة مئوية في متناول اليد، ويتطلب انخفاضا بنسبة 45% في الانبعاثات العالمية بحلول عام 2030، وحياد الكربون بحلول منتصف القرن، وهذه المشكلة لم تحل في غلاسكو، بل تزداد سوءا.

وفقا للالتزامات الوطنية الحالية، يقول غوتيرش إنه من المقرر أن تزيد الانبعاثات العالمية بنسبة 14% تقريبا خلال القرن الحالي، "في العام الماضي وحده، زادت انبعاثات ثاني أكسيد الكربون المرتبطة بالطاقة العالمية بنسبة 6% لتصل إلى أعلى مستوياتها في التاريخ، وارتفعت انبعاثات الفحم إلى مستويات قياسية".

وتحدث عن ارتفاع درجة حرارة كوكب الأرض بالفعل بما يصل إلى 1.2 درجة مئوية، مشيرا إلى أننا "نرى العواقب الوخيمة في كل مكان."

وتابع غوتيريش أن الدول الجزرية الصغيرة وأقل البلدان نموا والفقراء والضعفاء على "وشك الهلاك"، محذرا أنه لا يمكن لأي دولة أو شركة عزل نفسها عن "مستويات الفوضى هذه".

ــــ

م.ع

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا