الرئيسية تقارير وتحقيقات تاريخ النشر: 11/08/2020 03:33 م

تقرير: ثلاثة شهداء و400 معتقل وهدم 85 منزلا ومنشآة خلال تموز الماضي  

 

رام الله 11-8-2020 وفا- قال مركز عبدالله الحوراني للدراسات والتوثيق التابع لدائرة العمل والتخطيط في منظمة التحرير الفلسطينية، اليوم الثلاثاء، إن ثلاثة شهداء ارتقوا برصاص الاحتلال الإسرائيلي، واعتقل 400 آخرون خلال تموز/ يوليو الماضي.

وأضاف المركز في تقريره الشهري حول أبرز الانتهاكات الإسرائيلية بحق شعبنا خلال تموز، إن الاحتلال هدم 85 منزلا ومنشأة في عدة مناطق فلسطينية، وأهم ما جاء في التقرير:

الشهداء

ارتقى ثلاثة شهداء في الضفة الغربية وقطاع غزة، على يد قوات الاحتلال خلال شهر تموز الماضي وهم:

سعد الغرابلي (75 عاما) من قطاع غزة، استشهد في سجون الاحتلال، نتيجة الإهمال الطبي المتعمد بعد أن أمضى 26 عاما في الأسر.

- ابراهيم مصطفى ابو يعقوب (33 عاما) من بلدة كفل حارس بمحافظة سلفيت، استشهد بعد إصابته برصاص جنود الاحتلال في الرقبة .

- آسين ضهير (34 عاما) من رفح، استشهدت متأثرة بإصابتها في العدوان الذي شنته دولة الاحتلال على قطاع غزة عام 2014 .

فيما لا يزال الاحتلال يحتجز جثامين (63) شهيدا في الثلاجات منذ هبة القدس عام 2015، في مخالفة صارخه للقانون الدولي الإنساني .

الجرحى والمعتقلون

اعتقلت سلطات الاحتلال الاسرائيلي خلال شهر تموز الماضي نحو 400 مواطن في الأراضي الفلسطينية منهم 40 طفلا و10 سيدات.

وتعتقل سلطات الاحتلال نحو 4500 أسير في سجونها منهم 160 طفلا و39 سيدة في ظروف إنسانية سيئة، ومعاملة مخالفة للقانون الانساني الدولي.

وأصاب جيش الاحتلال نحو 90 مواطنا فلسطينيا في كافة أنحاء الأراضي الفلسطينية، وذلك نتيجة قمع المواطنين المحتجين على سياسة الاحتلال العنصرية والاستيلاء على أراضيهم وهدم منازلهم وإغلاق البلدات والقرى الفلسطينية .

الاستيطان والاستيلاء على الأراضي

صادقت سلطات الاحتلال على مشروع لإقامة 240 وحدة استيطانية في شارع يافا بقلب مدينة القدس بالقرب من مستشفى "شعاري تصيدك".

كما أعلن ما يسمى بـ "مجلس المستوطنات في الضفة الغربية" عن بدء العمل لبناء 164 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة "نفي دانيال" المقامة على أراضي قريتيّ الخضر ونحالين جنوب بيت لحم.

وكشفت مصادر إسرائيلية عن تسويق 1700 وحدة استيطانية في مستوطنة "جفعات همتوس"، المقامة على أراضي بلدة بيت صفافا، إضافة إلى تسويق مشروع استيطاني جديد في مستوطنة "نوف تسيون" المقامة على أراضي جبل المكبر في القدس المحتلة .

كما نصبت قوات الاحتلال اثنين من البيوت المتنقلة على أراضي قرية كيسان التي تم تجريفها سابقا.

واستولت سلطات الاحتلال على 700 دونم مزروعة بأشجار الزيتون في منطقة جبل الفريديس شرق بيت لحم، وأحاطتها بأسلاك شائكة بهدف إقامة حديقة، وذلك في سياق خطة الضم وسرقة الأراضي الفلسطينية .

وأنهت سلطات الاحتلال إجراءات تسجيل 525 دونما من أراضي بلدة نحالين لصالح الصندوق القومي اليهودي، من أجل البناء في تجمع "غوش عتصيون" الاستيطاني، وذلك بعد رفض محاكم الاحتلال الأوراق التي قدمها الفلسطينيون على مدار أعوام .

واستولت سلطات الاحتلال الإسرائيلي على 327 دونما من أراضي قرية كيسان شرق بيت لحم لأغراض عسكرية .

وأخطر "مجلس المستوطنات" بالاستيلاء 300 دونم من منطقة المعرجات شمال غرب أريحا لصالح توسيع مستوطنة "مفئوت يريحو".

وأخطر الاحتلال أهالي الجبعة بالاستيلاء على نحو 100 دونم من الأراضي الزراعية، إضافة الى الاستيلاء على 3.5 دونم من أراضي قرية شوفة و1.5 دونم من أراضي بلدة ياسوف، بالقرب من حاجز "زعترة" العسكري.

وسلمت سلطات الاحتلال إخطارات بالاستيلاء على 15 دونما من أراضي قرية رافات غرب مدينة سلفيت.

هدم البيوت والمنشآت

هدمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي خلال شهر تموز الماضي 85 منزلا ومنشأة، منها 29 منزلا و56 منشأة.

ومن بين عمليات الهدم 6 منازل قام أصحابها بهدمها ذاتيا داخل أحياء مدينة القدس المحتلة، وقرية الولجة جنوب المدينة، تجنبا لدفع غرامات مالية باهظة لبلدية الاحتلال، وشملت عمليات الهدم محافظات: القدس، والخليل، وأريحا، وبيت لحم، وطولكرم، وسلفيت.

وأخطرت سلطات الاحتلال خلال الفترة ذاتها 156 منشأة بالهدم ووقف البناء والترميم، منها 12 إخطارا بالاستيلاء ووضع اليد على 630 دونما من إراضي المواطنين، لإقامة مشاريع استيطانية، ولأغراض عسكرية.

وشملت الإخطارات بلدات وقرى: ياسوف، وبديا، ورافات بمحافظة سلفيت، وإماتين بمحافظة قلقيلية، وبلدة العيسوية بمحافظة القدس، وعزبة شوفه بمحافظة طولكرم، وعرب المليحات بمحافظة اريحا، وقرية الجبعة بمحافظة بيت لحم، وبلدة صوريف بمحافظة الخليل.

وتم توزيع 36 أخطارا بالهدم في قرية فراسين جنوب غرب محافظة جنين، تشمل معظم منشآت ومساكن القرية .

اعتداءات المستوطنين

نفذ المستوطنون 91 اعتداء بحق المواطنين وممتلكاتهم، أسفرت عن إصابة 12 مواطنا من بينهم طفل، ودمروا 145 شجرة مثمرة، واعتدوا على 22 مركبة ما بين إعطاب إطارات، وتحطيم زجاج، ومحاولة حرق، وسمموا 60 رأسا من الأغنام قرب بلدة العوجا شمال أريحا ما أدى إلى نفوقها.

وقام مستوطن بسرقة 5 رؤوس من الماشية جنوب جنين أثناء وجود أحد الرعاة في المنطقة، ونفذت آليات المستوطنين 5 عمليات تجريف، طالت عشرات الدونمات من إراضي المواطنين، إضافة إلى عمليتي أطلاق نار، وعملية دهس واحدة في البلدة القديمة بمدينة الخليل، أسفرت عن إصابة طفل بجروح خطيرة.

وقام المستوطنون بالتسلل ليلا إلى داخل أحد أحياء مدينة البيرة المقابلة لمستوطنة "بسجوت"، وأحرقوا مسجد البر والاحسان، مكا سرقوا أربعة خيام وخزانات مياه، وخمسة أطنان من القمح في خربة سمرا بالأغوار الشمالية، ونفذوا 50% من تلك الاعتداءات في محافظتي نابلس والخليل.

تجريف الأراضي

واصلت سلطات الاحتلال أعمال التجريف واقتلاع أشجار الزيتون في أراضي بلدة حوارة جنوب نابلس، من خلال شق الشارع الاستيطاني المسمى "التفافي حوارة" الذي سيحرم المواطنين من مئات الدونمات الزراعية وآلاف أشجار الزيتون .

فيما تم تجريف نحو 15 دونما من أراضي بلدة كيسان في بيت لحم لصالح توسيع مستوطنة "ايبي هناحل".

وقامت سلطات الاحتلال بأعمال تجريف في أراضي كل من بلدات دير استيا، وحارس، واسكاكا، وقراوة  في سلفيت، بالإضافة إلى مساحات من الأراضي في البقعة والخليل والعيسوية في القدس.

وقام الاحتلال ومستوطنوه بإحراق واقتلاع أكثر من 470 شجرة زيتون في كل من بلدات: سعير، ودير استيا، وياسوف، وكفر اللبد.

الاعتداءات الإسرائيلية على قطاع غزة

أسفرت الاعتداءات الإسرائيلية على قطاع غزة خلال الشهر الماضي، عن استشهاد الأسير سعدي الغرابلي (75 عاما)، نتيجة الإهمال الطبي المتعمد بحق الأسرى في سجون الاحتلال، بعد اعتقال دام 26 عاما متواصلة.

كما استشهدت المواطنة أسين ضهير (34 عاما) متأثرة بجروحها التي أصيبت بها خلال عدوان عام 2014.

كما شملت الاعتداءات الإسرائيلية على القطاع تنفيذ 40 عملية أطلاق نار بري، و4 عمليات توغل شرقي القطاع، وشن 4 غارات جوية، وعمليتي قصف مدفعي، و31 اعتداء على الصيادين، أسفرت عن اعتقال 7 منهم، والاستيلاء على مركبين.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي 9 مواطنين، ثلاثة منهم على حاجز بيت حانون "آيريز" العسكري.

ـــــــــــــــــــــ

ر.ح

 

 

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا