أهم الاخبار
الرئيسية أخبار دولية تاريخ النشر: 28/06/2020 08:30 ص

وقفة أمام البرلمان النرويجي إسنادا لشعبنا وقيادته في مواجهة مخطط الضم

وقفة أمام البرلمان النرويجي إسنادا لشعبنا وقيادته في مواجهة مخطط الضم

اوسلو 28-6-2020 وفا- نظمت حركة فتح بالتعاون مع سفارة دولة فلسطين في النرويج وقفة تضامنية أمام البرلمان النرويجي في العاصمة اوسلو، دعما واسنادا لشعبنا وقيادته في مواجهة مخطط الضم الإسرائيلي الذي يستهدف تصفية القضية الفلسطينية.

وتحدثت سفيرة دولة فلسطين انطوانيت سيدن، عن مؤامرة الضم وصفقة العصر، مطالبة المجتمع الدولي بالتدخل لوقف الجرائم الإسرائيلية بحق شعبنا، والمستمرة منذ أكثر من سبعين عاما. مؤكدة ضرورة دعم ومساندة شعبنا وقيادته الوطنية في مواجهة التحديات الراهنة.

كما تطرق أمين سر حركة فتح في النرويج اسماعيل صمد، إلى ضرورة دعم القيادة وقراراتها، خاصة في مواجهة خطة الضم وصفقة العصر، مطالباً بضرورة تجسيد الوحدة الوطنية في مواجهة المؤامرات التي تستهدف حقوق شعبنا الوطنية.

 وفي سياق متصل، قدم الكاتب الفلسطيني الدكتور سليم نزال شرحاً حول تغول الاستيطان الإسرائيلي وسياسة قضم الاراضي الفلسطينية تدريجيا منذ النكبة وحتي يومنا هذا، مطالبا المجتمع الدولي بالتدخل لوقف المخططات الإسرائيلية الهادفة لتصفية القضية الفلسطينية.

إلى ذلك ثمن محمد أبو صالح ممثل نادي الأسير الفلسطيني دور المشاركين في الفعالية، وطالب باستمرار النشاطات والفعاليات الفردية والجماعية الداعمة لشعبنا في مواجهة المؤامرات.

ـــــ

د.ذ

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا