أهم الاخبار
الرئيسية الأسرى تاريخ النشر: 20/10/2021 01:13 م

أهالي الأسرى المضربين يطالبون بمزيد من الضغط على الاحتلال للإفراج عن أبنائهم

 

رام الله 20-10-2021 وفا- طالب عدد من أهالي الأسرى المضربين عن الطعام، ضد اعتقالهم الإداري، بمزيد من الضغط على سلطات الاحتلال الإسرائيلي، للإفراج عن أبنائهم الذين يعانون وضعا صحيا حرجا.

وأكدوا خلال مؤتمر صحفي عقد وسط مدينة رام الله، اليوم الأربعاء، بدعوة من مؤسسات الحركة الأسيرة، أن الوضع الصحي لأبنائهم المضربين أصبح في غاية الخطورة، ويتطلب ضغطا من الجميع للإفراج عنهم، خاصة أن الاحتلال يتعمد سياسة إهمالهم طبيا.

وطالب والد الأسير مقداد القواسمة المضرب عن الطعام منذ 91 يوما، أحرار العالم، بعدم التخلي عن مسؤولياتهم تجاه الأسرى المضربين، وتقديم كل ما يستطيعون لإنقاذهم.

بدوره، قال شقيق الأسير كايد الفسفوس، المضرب عن الطعام منذ 98 يوما، إن شقيقه يعاني من آلام حادة في كافة أنحاء جسده وفق آخر تقرير طبي، ويتعرض إلى خطر الموت الحقيقي في أي لحظة، وهناك تخوف على حياته.

بدورها، دعت والدة الأسير علاء الأعرج، المضرب عن الطعام منذ 74 يوما، المؤسسات الإنسانية والحقوقية، إلى حراك فاعل للإفراج عن الأسرى جميعهم.

وما زال ستة أسرى مضربين عن الطعام، أقدمهم الفسفوس والقواسمة والأعرج، إضافة إلى هشام أبو هواش مضرب منذ (64) يوما، وشادي أبو عكر مضرب منذ (57) يوما، وعياد الهريمي مضرب منذ (28) يوما.

_

ن.ع/ر.ح

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا