أهم الاخبار
الرئيسية منظمة التحرير تاريخ النشر: 20/08/2020 02:41 م

الأحمد: تصريحات وزير خارجية السعودية تؤكد تمسك بلاده بمبادرة السلام العربية

رام الله 20-8-2020 وفا- اعتبر عضو اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير والمركزية لحركة فتح عزام الأحمد، تصريحات وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان رسالة للعرب والاقليم والعالم تؤكد فيها الالتزام بمبادرة السلام العربية، وأنه لا تطبيع مع اسرائيل قبل حصول شعبنا على حقوقه كاملة.

وأضاف الاحمد في تصريحات لإذاعة صوت فلسطين، اليوم الخميس، إن رسالة السعودية بتصريحات وزير خارجيتها تؤكد أنها لن تخون العهد مع الشعب الفلسطيني ولن تطبع علاقاتها مع إسرائيل لأنها دولة مركزية على الأصعدة العربية والإقليمية والدولية.

وبين أن المملكة العربية السعودية دولة مركزية، وهي رأس مجلس التعاون الخليجي وهي من اقترحت وصاغت مبادرة السلام العربية، وتؤكد على الدوام عدم التنازل عن مركزية القضية الفلسطينية.

وأشار الاحمد كذلك إلى مواقف كل من تونس والكويت وعمان والسودان الرافضة للتطبيع مع دولة الاحتلال، قائلا: إنها ستلزم امين عام الجامعة العربية أحمد أبو الغيط بإعلان التمسك بمبادرة السلام العربية .

وحول اجتماع القيادة امس والذي ضم جميع الفصائل، وصف الاحمد الاجتماع بالوطني والمسؤول وأنه جاء تتويجا للاتصالات التي جرت مع الجميع لتوحيد أبناء شعبنا بكل اتجاهاتهم وفصائلهم وتياراتهم وكافة منظمات المجتمع المدني لمواجهة الضم والتطبيع وكافة مخططات تصفية القضية الفلسطينية .

وأضاف: ان المهرجان الوطني الذي نظم أمس في ترمسعيا ضد الضم والتطبيع بمشاركة كافة الفصائل والقوى الوطنية تحت علم فلسطين ورغم محاولة قوات الاحتلال تخريبه ومنعه يحمل مدلولات كبيرة ورسالة للعالم اجمع ان الموقف الفلسطيني صلب، وان الفلسطينيين موحدون ضد الضم والتطبيع وصفقة القرن وتجاوز القرار الوطني الفلسطيني المستقل واي قوة في الارض تحاول تصفية قضيتنا العادلة.

ـــ

م.ب

 

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا