الرئيسية أخبار دولية
تاريخ النشر: 03/10/2022 01:16 م

وقفة احتجاجية في بروكسل رفضاً لانعقاد مجلس الشراكة الأوروبي مع إسرائيل

بروكسل 3-10-2022 وفا- نظمت الجالية الفلسطينية في بلجيكا ولوكسمبورغ بالتنسيق والتعاون مع جمعية الصداقة البلجيكية الفلسطينية، اليوم الاثنين، وقفة احتجاجية أمام مقر مؤسسات الاتحاد الاوروبي في بروكسل، رفضاً لاستئناف عقد مجلس الشراكة الاوروبي مع إسرائيل.

واعتبرت جمعية الصداقة البلجيكية الفلسطينية في بيان لها، إعادة تعزيز العلاقات مع إسرائيل في هذا السياق هو بمثابة مكافأة لها على جرائمها.

وقال رئيس جمعية الصداقة البلجيكية الفلسطينية السيناتور بيير غالون خلال الوقفة، إن إعادة تعزيز العلاقات مع إسرائيل في هذا السياق هو بمثابة مكافأة لها على جرائمها.

وطالب المشاركون في الوقفة بضرورة فرض عقوبات على إسرائيل رداً على انتهاكاتها المستمرة بحق الشعب الفلسطيني واستمرار عملياتها العسكرية في الأراضي الفلسطيني، وعدم التعامل مع القضية الفلسطينية بازدواجية المعايير.

ورفع المشاركون لافتات وصوراً تكشف حقيقة سلوك إسرائيل من عمليات قتل ممنهجة ضد الشعب الفلسطيني.

ويأتي الاجتماع الأول لمجلس الشراكة بين الاتحاد الأوروبي وإسرائيل المتوقف منذ عقد وقد أُرجئ سابقا بناء على طلب العديد من الدول الأعضاء، لعدم إحراز تقدم في عملية السلام، وعدم تحسن وضع الفلسطينيين.

وأشار البيان الى الحرب الاسرائيلية ضد منظمات حقوق الإنسان السبع وتصنيفها كمنظمات ارهابية، وتم حظرها بعد تفتيشها وتخريبها والاستيلاء على محتوياتها.

وكانت أعمال المجلس قد علقت بقرار من مجلس وزراء خارجية الاتحاد عام 2012 بربط تطور العلاقات مع إسرائيل وفلسطين بالتقدم في عملية السلام.

ـــــــــ

م.ل

 

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا