أهم الاخبار
الرئيسية انتهاكات إسرائيلية تاريخ النشر: 06/09/2022 11:07 م

تواصل انتهاكات الاحتلال: شهيد وإصابات واعتقالات وهدم وعربدة للمستوطنين

محافظات 6-9-2022 وفا- واصل جنود الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنون، اليوم الثلاثاء، عدوانهم على شعبنا ومقدساته وممتلكاته، حيث استشهد شاب في جنين وأصيب آخرون في جنين ورام الله وبيت لحم.

واعتقلت قوات الاحتلال 31 مواطناً من الضفة، وهدمت حظيرة أغنام وغرفة زراعية وردمت بئراً واستولت على "كرفانين" في بيت لحم، وهدمت سوراً استنادياً في القدس واستولت على جرار زراعي في طوباس، فيما جدد المستوطنون اقتحاماتهم للمسجد الأقصى المبارك، وهاجموا مركبات المواطنين على طريق نابلس جنين.

شهيد في جنين وإصابات في جنين ورام الله وبيت لحم

استشهد الشاب محمد موسى محمد سباعنة (29 عاما) وأصيب 22 آخرون، أحدهم بجروح حرجة، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، في مدينة جنين.

وكانت قوات كبيرة من جيش الاحتلال تقدّر بنحو 100 آلية عسكرية ترافقها جرافة، اقتحمت المدينة من عدة محاور، وأغلقت مداخلها. وانتشرت قوات الاحتلال في عدد من أحياء المدينة، ونشرت قناصتها على أسطح بعض البنايات المرتفعة. وحاصرت قوات الاحتلال بناية النخيل في حي البساتين من المدينة، واحتجزت عددا من الشبان، الذين كانوا يتواجدون في ناد رياضي داخلها.

كما حاصرت قوات الاحتلال بناية في الحي الشرقي من مدينة جنين، وأجبرت سكانها على الخروج من شققهم السكنية، واحتجزتهم في العراء، بمن فيهم الأطفال والنساء، وفجرت شقة سكنية في البناية.

واندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال في عدة أماكن بالمدينة، ما أدى إلى إصابة 22 مواطنا بالرصاص الحي أحدهم بجروح حرجة، وفتاة اصيبت بالفك، إضافة إلى شابين بساقيهما، وآخر بشظية بالرأس.

كما أصيب المسعف في الإغاثة الطبية محمد ملايشة بالرصاص الحي في قدمه، خلال محاولته إسعاف أحد الشبان.

وقال شهود عيان لمراسلنا، إن قوات الاحتلال تعمدت إلحاق أضرار كبيرة بمركبات المواطنين المتوقفة على جانبي أحد الشوارع في الحي الشرقي من المدينة.

وفي محافظة رام الله والبيرة، أُصيب 6 مواطنين برصاص قوات الاحتلال، خلال مواجهات في مخيم الجلزون شمال المحافظة.

وأفادت مصادر محلية لـ"وفا"، بأن 6 مواطنين أصيبوا بالرصاص الحي في القدم، أطلقته قوات خاصة من جيش الاحتلال خلال مواجهات اندلعت عقب اقتحام المخيم.

وفي محافظة بيت لحم، أصيب مواطن عقب مهاجمة مستوطنين بحماية قوات الاحتلال منازل المواطنين في منطقة "خلايل اللوز" جنوب المحافظة.

وقال مدير مكتب هيئة مقاومة الجدار والاستيطان في بيت لحم حسن بريجية لـ"وفا"، إن مجموعة من المستوطنين هاجمت منازل لعائلة عبيات ورشقتها بالحجارة واعتدت على مواطنين بالضرب، بحماية قوات الاحتلال التي أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع والصوت، ما أدى لإصابة مواطن برضوض.

اعتقال 31 مواطنا من أنحاء متفرقة في الضفة

اعتقلت قوات الاحتلال 8 مواطنين خلال تصديهم للمستوطنين في منطقة "خلايل اللوز" جنوب المحافظة، وهم: يونس وزكريا عبيات، ووليد محمد عبد، والأشقاء محمد وأحمد ورامي يوسف محمد حسن، وطارق أحمد أبو كامل وسيف أحمد خليل ابو كامل.

كما اعتقلت محمد سليمان عبيات أبو فروه، وإبراهيم عبيات نواورة، من منطقة واد شاهين وسط المدينة بعد مداهمة منزليهما وتفتيشها، والشقيقين نبيل وخليل صالح عبيات، في العشرينات من عمرهما بعد مداهمة منزلهما في قرية كيسان شرق بيت لحم.

وفي محافظة الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال 9 مواطنين، وهم: هاشم أبو تركي، ويوسف أبو حسين، وعبد الكريم أبو رموز، ومحمد بركات الأطرش، ومحمد حسين أبو حديد، ومحمد نعيم أبو سنينة، ومحمد أيوب الرجبي، بعد تفتيش منازلهم، والعبث بمحتوياتها في المدينة، ويعقوب عبد المنعم الزعارير من بلدة السموع جنوباً، والطفل عبد الرحمن الرازم (13 عاما)، من المنطقة الجنوبية في المدينة.

وفي السياق، نصبت تلك القوات حواجزها العسكرية على مداخل الخليل الشمالية، ومداخل بلدات السموع وسعير وحلحول، وأوقفت مركبات المواطنين وفتشتها، ودققت في بطاقات راكبيها الشخصية، ما تسبب في إعاقة مرورهم.

وفي محافظة رام الله والبيرة، اعتقلت قوات الاحتلال 4 مواطنين من مخيم الجلزون شمال المحافظة، وهم: الشقيقين أحمد (38 عاما) ومحمد ربحي مصاروة (26 عاما)، والشابين وعد ممدوح الرمحي (20 عاما)، ومجد محمود نخلة (27 عاما).

وداهمت تلك القوات منزل عائلة نخلة، بعد محاصرته قرابة الساعة، وحطمت محتوياته، في محاولة لاعتقال الشاب أيهم نخله، شقيق المعتقل مجد، الذي يصادف حفل زفافه بعد ثلاثة أيام. 

كما اعتقلت قوات الاحتلال مواطنين من حي أم الشرايط في مدينة البيرة، وهم: مهند رمضان، وقسام وليد عبد ربه، بعد أن داهمت منزليهما، وفتشتهما.

وفي محافظة نابلس، اعتقلت قوات الاحتلال شابين خلال اقتحامها قرية اللبن الشرقية جنوب المحافظة، وهما: موسى إسماعيل عويس (22 عاماً) وهو طالب في جامعة بير زيت، ومجاهد يوسف ضراغمة (21 عاما)، كما قامت بخلع بوابات منزليهما وتحطيم بعض الممتلكات ومصادرة هاتفيهما، وأطلقت الرصاص الحي في وسط القرية لإشاعة جو من الهلع والترهيب لدى الأهالي.

وفي القدس المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب مصطفى بيضون من باب الساهرة، ونقلته الى مركز شرطة شارع صلاح الدين.

وفي محافظة جنين، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب عنان جاد صبري جاد (29 عاما) من قرية برطعة الشرقية جنوب المحافظة، على معبر الكرامة، أثناء توجهه إلى تركيا.

وفي السياق، سلمت قوات الاحتلال الشابين محمود عماد السحو وجاسر وليد السحو من بلدة قباطية جنوب جنين، بلاغين لمراجعة مخابراتها، حيث احتجزتهما أثناء مرورهما من "حاجز الحمرا" في الأغوار لأكثر من ساعتين، قبل أن تسلمهما بلاغين لمرجعة مخابراتها في معسكر "سالم" يوم الخميس المقبل.

كما كثفت قوات الاحتلال من تواجدها ونصبت حواجز عسكرية في محيط قرى: رمانة، وزبوبا، والطيبة، وتعنك، وعانين، بمحافظة جنين.

هدم منشآت والاستيلاء على ممتلكات المواطنين

هدمت قوات الاحتلال حظيرة أغنام، وغرفة زراعية، وردمت بئراً، واستولت على بيتين متنقلين "كرفانين" في بلدة الخضر جنوب بيت لحم.

وأفاد الناشط أحمد صلاح لمراسلنا، بأن قوات الاحتلال اقتحمت منطقة "شوشحلة" غرب البلدة المذكورة، وهدمت حظيرة أغنام تعود للمواطن محمد أبو عموص، إضافة الى هدم غرفة زراعية وردم بئر مياه لأبناء علي عبد السلام صلاح؛ بحجة عدم الترخيص.

كما استولت قوات الاحتلال على "كرفانين"، ومعدات بناء بداخلهما، في المنطقة القريبة لحاجز النشاش على المدخل الجنوبي لبيت لحم، تعود للمواطن عماد يوسف موسى.

وفي القدس المحتلة، هدمت آليات الاحتلال سوراً استنادياً في بلدة جبل المكبر، جنوب شرق المدينة. وأفادت مصادر محلية، بأن آليات الاحتلال هدمت سورا يحيط بقطعة أرض تعود لعائلة زحايكة، بحجة عدم الترخيص.

وفي محافظة طوباس والأغوار الشمالية، استولت قوات الاحتلال على جرار زراعي أثناء عمله في عاطوف والرأس الأحمر، جنوب شرق المحافظة، تعود ملكيته للمزارع مؤيد فخري دراغمة، بعد احتجازه لساعات.

عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى

اقتحم عشرات المستوطنين المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة، بحماية من شرطة الاحتلال الإسرائيلي، ونفذوا جولات استفزازية وأدوا طقوسًا تلمودية في ساحاته وباحاته، واستمعوا لشروحات مزورة حول أسطورة هيكلهم المزعوم.

وفي السياق، صادقت لجنة التنظيم والبناء في بلدية الاحتلال في القدس، على إقامة مستوطنة جديدة بالقرب من بلدة بيت صفافا، جنوب شرق القدس.  

وذكرت صحيفة هآرتس الإسرائيلية، أن المستوطنة التي أطلق عليها "غفعات هشاكيد" تقام على حساب أراضي بيت صفافا التي تعاني من نقص كبير في الأراضي للبناء.

وأضافت الصحيفة، أن المستوطنة ستقام على 38 دونما وسيتم بناء 700 وحدة سكنية استيطانية وكنيس ومدرسة وأماكن للترفيه.

وفي محافظة نابلس، هاجم مستوطنون مركبات المواطنين بالحجارة على الطريق الواصل بين جنين ونابلس، بالقرب من مدخل مستوطنة "حومش" المخلاة، واستهدفتهم بغاز الفلفل، وأغلقوا الطريق وسط اندلاع مواجهات في المنطقة.

الاحتلال يستهدف المزارعين وسط وجنوب قطاع غزة

أطلقت قوات الاحتلال نيران رشاشاتها الثقيلة وقنابل الغاز المسيل للدموع تجاه المزارعين وصيادي العصافير وسط وجنوب قطاع غزة.

وأفاد مراسلنا، بأن جنود الاحتلال المتمركزين داخل المواقع العسكرية شرق محافظة خان يونس جنوب القطاع فتحوا نيران رشاشاتهم الثقيلة وأطلقوا قنابل الغاز السام تجاه المزارعين وصيادي العصافير شرق بلدة خزاعة شرق المحافظة.

وقال إن جنود الاحتلال أيضا أطلقوا النار والغاز تجاه المزارعين شرق محافظة رفح جنوبا، ودير البلح وسط القطاع واجبروا المزارعين على الانسحاب وترك أراضيهم دون التبليغ عن إصابات في صفوفهم.

ــــ

ع.ب/ع.ف

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا