أهم الاخبار
الرئيسية محلية تاريخ النشر: 06/09/2022 08:41 م

تكريم المعلمين المتقاعدين في سلفيت

جانب من التكريم
جانب من التكريم

 

سلفيت 6-9-2022 وفا- كرمت حركة "فتح" اقليم سلفيت واتحاد المعلمين والمكتب الحركي الفرعي للمعلمين، اليوم الثلاثاء، المعلمين المتقاعدين في محافظة سلفيت لعام 2021-2022، وذلك في حفل أقيم في قاعة جامعة القدس المفتوحة فرع سلفيت .

وقال أمين سر حركة فتح إقليم سلفيت عبد الستار عواد، إن المعلم ركن أساسي في منظومة التعليم، وصاحب رسالة سامية تتجسد في غرس القيم التربوية قبل التعليم في الطلاب"، مشيداً بالدور الوطني للمعلم الذي يعتبر جزءا من الحالة الوطنية بتأدية الرسالة التعليمية بأصعب الظروف التي مر بها شعبنا الفلسطيني.

بدوره، رحب مدير جامعة القدس المفتوحة نور الاقرع بالحضور، مؤكداً أن المعلم كان ولا يزال سداً منيعاً أمام سياسية الاحتلال في تجهيل ابنائنا الطلبة.

 وأضاف: "إننا اليوم نكرم كوكبة ممن ضحوا ودفعوا فاتورة الانتماء لعدالة قضيتنا الفلسطينية".

ومن جانبه، قال مدير عام التربية والتعليم محمد الأقرع: أنها لحظات تدعونا للفخر والاعتزاز بان نكرم ثلة من المعلمين الذين بذلوا كل ما بوسعهم وعظيم وقتهم من أجل نشأت الأجيال، مشيراً إلى أن التربية تعزم إطلاق المنتدى التربوي وتحت مسمى "منتدى الحكماء التربوين" الذي يضم المعلمين المتقاعدين لاستكمال مسيرة العطاء للمعلمين المتقاعدين.

فيما قالت رئيسة اتحاد المعلمين فرع سلفيت رندة أبو سعادة: إننا اليوم نحتفي في يوم الوفاء والعرفان للذين أنهوا خدمتهم في ميدان التربية والتعليم، بعد رحلة عطاء وظيفي حافل بالإنجازات.

وبالنيابة عن المعلمين المُتقاعدين، أعربت نعمات صالح عن شكرها لحركة فتح واتحاد المعلمين والمكتب الحركي للمعلمين لإقامة حفل التكريم، الذي ترك في داخلهم الأثر الطيب.

وتخلل الحفل فقرات فنية وطنية، وشارك فيه: نائب قائد منطقة سلفيت العقيد ركن متعب العطاونة، ومدراء وممثلو المؤسسة الامنية والرسمية والأهلية، ورؤساء الهيئات المحلية، وأعضاء لجنة الاقليم، وكادر الحركة، ومدراء ومعلمو المدراس .

ـــــ

م.ب

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا