أهم الاخبار
الرئيسية محلية تاريخ النشر: 31/05/2022 03:13 م

"المدرسة الوطنية" و"وكالة وفا" تفتتحان برنامجاً تدريبياً لموظفي العلاقات العامة والإعلام في المؤسسات الحكومية

 

رام الله 31-5-2022 وفا- افتتحت المدرسة الوطنية الفلسطينية للإدارة بالتعاون مع وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية "وفا"، اليوم الثلاثاء، برنامجا تدريبيا حول العلاقات العامة والإعلام، وذلك بمقر المدرسة الوطنية في بلدة أبو شخيدم شمال غرب رام الله.

واستهدف البرنامج التدريبي موظفي الفئة الأولى بدوائر العلاقات العامة والإعلام في عدد من المؤسسات والهيئات الحكومية، وتناول في يومه الأول موضوع "لغة الجسد"، وقدمه مدير عام التخطيط والتطوير بوكالة وفا عدنان نعيم.

وقال المدير التنفيذي للمدرسة الوطنية الفلسطينية للإدارة وجدي زياد عبد الحليم، إن التعاون بين المدرسة الوطنية ووكالة "وفا" تعاون استراتيجي، وإن تعزيز القدرات لدى موظفي دوائر العلاقات العامة والإعلام سينعكس إيجابياً على الإعلام المؤسساتي الذي يمثل حقيقة وجودة أعمال ومنجزات كل مؤسسة يبني علاقات طيبة مع الجمهور والمؤسسات.

وأضاف عبد الحليم أن المدرسة الوطنية على استعداد لبلورة أي برنامج تدريبي بالتنسيق مع المتخصصين والخبراء في مجالاتهم والجهات ذات العلاقة، وكل ما نتطلع له هو النهوض بمؤسساتنا من خلال الاهتمام بثروتنا البشرية، لتقديم أفضل خدمة للمواطن الفلسطيني.

بدوره، قال نعيم إن دورة لغة الجسد تعزز تملّك أدوات العمل الصحفي، وتساعد الصحفيين في فهم الشخصيات التي يقابلونها وإدراك مقاصدهم، وبالتالي التصرف بشكل أفضل خلال ممارسة العمل الصحفي سواء المكتبي أو الميداني.

وأضاف نعيم أن هذا الموضوع هو أول موضوع تدريبي وهناك مواضيع أخرى سيتناولها البرنامج التدريبي، كإدارة الحملات الإعلامية والتسويق الالكتروني وتجنيد الرأي العام لصالح القضية الفلسطينية.

ـــــــــ

/ي.ط

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا