الرئيسية أخبار دولية تاريخ النشر: 31/03/2022 06:10 م

سفارة فلسطين واتحاد طلبة فلسطين وحركة "فتح" إقليم ماليزيا وتايلند يحيون ذكرى يوم الأرض

 

كوالالمبور 31-3-2022 وفا- أحيت سفارة دولة فلسطين لدى ماليزيا والاتحاد العام لطلبة فلسطين وحركة "فتح"– إقليم ماليزيا وتايلند، الذكرى السنوية الـ 46 ليوم الأرض، وذلك عبر منصة "زووم"، بمشاركة عدد من ممثلي الاتحادات الطلابية العربية والأجنبية في ماليزيا وأبناء الجالية والطلبة الفلسطينيين.

وفي كلمته، قال سفير فلسطين لدى ماليزيا وليد أبو علي إن إحياء هذه المناسبة يؤكد على وحدة الدم والهوية، وإننا نقف خلف قيادتنا في التصدي لكل المؤامرات الهادفة لتصفية قضيتنا الفلسطينية.

وأضاف أن شعبنا متمسك بحقوقه الوطنية وبوجوده الطبيعي والتاريخي في أرضه، مشددا على أن ذلك كله لن يثني شعبنا عن التصدي للممارسات التهويدية الإسرائيلية بحق أرضنا ومقدساتنا ورموز تراثنا الفلسطيني.

وقدم رئيس الاتحاد العام لطلبة فلسطين عمار محاريق نبذه تاريخية عن يوم الأرض، وما يمثله من أهمية للشعب الفلسطيني وقيادته في التمسك بالأرض رغم ممارسات الاحتلال الإسرائيلي.

وقال محاريق إن شعبنا صامد على أرضه ضد المشروع الاستعماري الإسرائيلي الذي يرتكز على الاستيطان وتهويد الأرض.

بدوره، قال أمين سر حركة "فتح" إقليم ماليزيا وتايلند يوسف المدهون إن يوم الأرض هو يوم الانتفاضة الوطنية العارمة التي تفجرت في الثلاثين من آذار عام 1976، على شكل إضراب شامل وتظاهرات شعبية في معظم القرى والمدن والتجمعات الفلسطينية داخل أراضي عام 1948، احتجاجا على سياسة التمييز العنصري، والاستيلاء على الأراضي التي تمارسها السلطات الاسرائيلية بحق أبناء الشعب الفلسطيني الصامدين على أرضهم.

وأضاف أن شعبنا في الأراضي المحتلة عام 1967 شارك في انتفاضة يوم الأرض، ليشكّل بذلك حدثًا فلسطينيًا وطنيًا جامعًا، ورمزًا لوحدة هذا الشعب ولحمته.

ودعت حركة "فتح"- إقليم ماليزيا وتايلند جماهير شعبنا وفصائل العمل الوطني إلى الالتفاف حول القيادة الفلسطينية ومواقفها والتمسك بخيار الوحدة الوطنية.

ـــــ

ع.ف

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا