أهم الاخبار
الرئيسية محلية تاريخ النشر: 02/03/2022 02:48 م

"المفتي" يطلع منسق الأمم المتحدة على اعتداءات الاحتلال ومستوطنيه على المواطنين والأقصى

القدس 2-3-2022 وفا- أطلع المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية، خطيب المسجد الأقصى المبارك، الشيخ محمد حسين، اليوم الأربعاء، المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط تور وينيسلاند، عما يدور في المسجد الأقصى المبارك ومدينة القدس خاصة، وفي الأراضي الفلسطينية بعامة، من اعتداء على المواطنين ورواد المسجد، من قبل سلطات الاحتلال.

وأوضح المفتي أن آخر هذه الاعتداءات كان ما حدث خلال احتفال الفلسطينيين بذكرى الإسراء والمعراج، في المسجد الأقصى المبارك، حيث تم الاعتداء على الأطفال والنساء، إضافة إلى هجمتها الشرسة على أحياء المدينة المقدسة، لا سيما حي الشيخ جراح وحي البستان في سلوان، وحي جبل المكبر، وتهدد الفلسطينيين الذين يقطنونها بالاستيلاء على بيوتهم، أو هدمها، ما سيؤثر في استقرار المنطقة بأكملها.

وبيّن أن سلطات الاحتلال تؤمن الحماية لاعتداءات المتطرفين، الذين يستبيحون المسجد الأقصى المبارك صباح مساء.

وأشار إلى أن المسلمين يشدون الرحال إلى المسجد الأقصى المبارك، في شهر رمضان المبارك، ما يستوجب أن تكون الأجواء خلاله دينية تعبدية روحية، وعدم استفزاز مشاعر المصلين من خلال منعهم من الوصول إلى المسجد الأقصى المبارك، مؤكدا لزوم احترام أماكن العبادة، ومنع إقامة الصلوات التلمودية من قبل المستوطنين المتطرفين الأمر الذي سيزيد من حالة التوتر والاحتقان في المنطقة برمتها.

من جانبه تمنى وينيسلاند أن يعم الهدوء والسلام في القدس والمنطقة برمتها، شاكرا المفتي على حسن الاستقبال.

ـــ م.ب

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا