الرئيسية رياضة تاريخ النشر: 02/02/2022 02:14 م

خلال افتتاح دورة مدربي كرة السلة لمعلمي الرياضة: الرجوب يؤكد شراكة المنظومة الرياضية مع التربية

 

القدس 2-2-2022 وفا- أكد رئيس اللجنة الأولمبية الفريق جبريل الرجوب، أن وزارة التربية والتعليم، شريك أساسي للمنظومة الرياضية الوطنية.

وأكد الرجوب خلال افتتاح دورة التدريب الدولية لكرة السلة، اليوم الأربعاء، في أكاديمية جوزيف بلاتر التي ينظمها اتحاد اللعبة بالشراكة مع الاتحاد الدولي، بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم والاتحاد المدرسي، والتي تستهدف الدورة بالدرجة الأولى معلمي التربية الرياضية، أهمية تطوير آليات العمل المشترك وفق أهداف محددة.

ودعا الرجوب أن تكون هذه الدورة نقطة انطلاق لبناء منظومة لعبة كرة السلة في المدارس، مؤكدا أهمية الحصة الرياضية في المدرسة، لتكون أساسا لصناعة رياضيين في المستقبل.

وقال: "إن الرياضة الفلسطينية أصبحت أحد أنبل وأبرز التجليات الوطنية، ونحن ملتزمون بأن نبقي الرياضة خالية من السياسة، وأن يبقى طابعها وطنيا شكلا ومضمونا"، مضيفا: "نعتز أمام العالم بأن الرياضة الفلسطينية هي عنصر وحدة لجميع مكونات شعبنا الفلسطيني".

ودعا المدربين المشاركين في الدورة إلى تأدية دورهم في بناء خط إنتاج لاعب وطني مؤهل بإمكانيات فنية عالية، لافتا إلى أهمية تقديم الرياضي الفلسطيني للعالم بصورة اللاعب المنافس القادر على الوصول إلى منصات التتويج.

من جانبه، أشاد وزير التربية والتعليم مروان عورتاني، بالحضور الفاعل الذي حققته الرياضة الفلسطينية على الساحة الدولية، مؤكدا أهمية الشراكة بين الوزارة والمنظومة الرياضية الوطنية بمؤسساتها الجامعة المجلس الأعلى للشباب والرياضة واللجنة الأولمبية والحركة الكشفية.

وشدد على أن التعاون المستمر بين الوزارة والمنظومة الرياضية من شأنه أن يصل إلى نتائج إيجابية تخدم الجميع ضمن إطار وطني جامع، داعيا إلى العمل على تطوير الكفاءات التعليمية الرياضية من خلال مختلف الأنشطة والفعاليات التي تنظمها اللجنة الأولمبية والاتحادات الرياضية، من أجل تأهيل الطلبة رياضياً على الصعيد البدني والثقافي.

من ناحيته، أشار رئيس اتحاد كرة السلة إبراهيم حبش، إلى أن هذه الدورة تأتي ضمن خطة الاتحاد ورؤيته بنشر لعبة كرة السلة على نطاق أوسع داخل المدارس بالتعاون مع "التربية"، بهدف اكتشاف المواهب الناشئة، والعمل على رفدها في الأندية والمنتخبات الوطنية.

ولفت إلى أن هذه الدورة تنظم بالشراكة مع الاتحاد الدولي، ضمن البرنامج العالمي "تطوير الفئات الناشئة في لعبة كرة السلة"، حيث من المقرر أن تستمر فعاليات الدورة لأربعة أيام متواصلة في الجانبيّن النظري والعملي.

ــــــــــ

ر.ح

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا