الرئيسية انتهاكات إسرائيلية
تاريخ النشر: 01/02/2022 08:25 ص

الاحتلال يهدم منزل الشهيد فادي أبو شخيدم في مخيم شعفاط

 

القدس 1-2-2022 وفا- هدمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الثلاثاء منزل الشهيد فادي أبو شخيدم، وحطمت محتوياته في مخيم شعفاط شمال شرق مدينة القدس المحتلة.

وأفادت مراسلتنا في القدس، بأن نحو مئة وخمسين جنديا احتلاليا اقتحموا مخيم شعفاط وشرعوا بهدم وتحطيم منزل الشهيد أبو شخيدم، الذي ارتقى برصاص الاحتلال في الحادي والعشرين من تشرين الثاني الماضي، في البلدة القديمة بمدينة القدس

وحطمت قوات الاحتلال جميع أبواب الشقق، وموقف السيارات، رغم أن قرار الإغلاق فقط لشقة الشهيد.

وهدمت شرطة الاحتلال المنزل رغم ملاصقته لعدة شقق سكنية.

وأفادت مراسلتنا، بأن قوات الاحتلال احتجزت أفراد عائلة الشهيد أبو شخيدم في الطابق الأول من المنزل.

هذا، وقد دفعت قوات الاحتلال بتعزيزات عسكرية إلى مخيم شعفاط، الأمر الذي تطور فيما بعد إلى مواجهات في محيط منزل الشهيد أبو شخيدم.

وكانت محكمة الاحتلال العليا رفضت الاعتراض المُقدم من عائلة الشهيد أبو شخيدم ضد الأمر العسكري القاضي بهدم منزلها.

ورفضت وزارة جيش الاحتلال مطلع كانون الثاني الماضي اعتراض العائلة ضد الأمر العسكري بهدم منزلها، وعقب ذلك، اقتحمت قوات الاحتلال المنزل واستكملت أخذ قياساته النهائية، وصوّرته للمرة الثانية، وفحصت الجدران تمهيدًا لهدمه.

وأعقبت استشهاد أبو شخيدم، سلسلة من الإجراءات العقابية بحق زوجته وأبنائه، حيث تم التحقيق معهم كبارًا وصغارًا، حتى ابنه الذي يبلغ من العمر 8 سنوات اعتُقل وتم التحقيق معه، واقتحمت قوات الاحتلال منزل العائلة عدّة مرات، وأزالت جميع اللافتات التي تحمل صور الشهيد التي نُشرت في أزقة وشوارع المخيم.

ــــــــــ

/ م.ل

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا