أهم الاخبار
الرئيسية الأسرى تاريخ النشر: 05/01/2022 03:19 م

جنين: افتتاح معرض فنّ تشكيلي إسنادا للحركة الأسيرة "نفق الحريّة"

جانب من المعرض (عدسة ثائر أبو بكر)
جانب من المعرض (عدسة ثائر أبو بكر)

 

جنين 5-1-2022 وفا- افتتحت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني اليوم الأربعاء، معرض فنّ تشكيلي بعنوان "نفق الحريّة" دعما وإسنادا للحركة الأسيرة، وذلك في قاعة محافظة جنين

وبدأ الحفل، الذي تولت عرافته سبأ أبو زهو، بقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء والسلام الوطني، بحضور: محافظ جنين اللواء أكرم الرجوب، ونائبه كمال أبو الرب، وعضو المكتب السياسي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني حكم طالب، ومدير وزارة الثقافة في محافظة جنين آمال غزال، وممثلون عن المؤسسات الرسمية والمدنية وفصائل العمل الوطني، وعدد من الفنانين.

وأشار الرجوب إلى انتصار الأسير هشام أبو هواش بأمعائه الخاوية رفضا لاستمرار اعتقاله الإداري بعد معاناة طويلة وإصرار وإرادة صلبة لنيل حريته.

وأضاف: إن المعرض له دلالة أن الإنسان الفلسطيني يستثمر في نفسه ويحقق إنجازات عظيمة في إشارة إلى الأسرى الستة الذين انتزعوا حريتهم من نفق معتقل "جلبوع" رغم إعادة اعتقالهم.

وأكد الرجوب أن شعبنا الفلسطيني يملك قوة التحدي وأثبت ذلك في كافة محطات الثورة والنضال الوطني ليصبح رقما في المنظومة الدولية رافعا راية الحرية والاستقلال ومدافعا قويا عن حقوقه المشروعة في إقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.

فيما ألقى كل من طالب وغزال وأبو الرب كلمات أكدوا خلالها على أهمية إقامة المعرض الذي يحمل عنوانا في غاية الأهمية وهي معركة الحرية والصمود من اجل حرية الأسرى ونيل حقوقهم العادلة.

وتخلل المعرض تكريم الرسامين المشاركين من الذين عبروا من خلال لوحاتهم عن معاناة الأسرى ومطلبهم للحرية.

من جانبها أكدت غزال أنّ هذا المعرض يأتي تأكيداً على الثوابت الوطنية وأنّ قضية الأسرى ونيل حريتهم من أهم القضايا التي يجب أن يسلط عليها الضوء، وأنّنا نبثّ من خلال هذا المعرض صوراً مستجدّة لتحدي الاحتلال كما فعل أبطال ملحمة النفق بتحدّيهم الاحتلال ورسم سياسة جديدة للوصول إلى حريّتهم، وباركت للفنانين هذا المعرض متمنية لهم النجاح والإبداع وشكرت وسيم التعمري عضو الملتقى الثقافي وطن على جهوده في تنسيق هذا المعرض.

وأشاد أبو الرب باختيار اسم المعرض وبالفنانين الذين يطوعون الفنّ في التعبير عن الواقع الفلسطيني والقضايا الوطنية المستجدة، وأشار إلى أنّ وجود أمثال أبطال نفق الحرية يعيد ويجدد الكرامة للشعب العربي.

وشدد طالب على أنّ الأسرى هم عنوان الوحدة وأنّ قضية الأسرى هي رأس الثوابت الوطنية، مشيرا إلى أن هذا المعرض يعبر برسالته عن تمسك شعبنا الفلسطيني بالثوابت الوطنية والاستمرار في المقاومة حتى إحقاق كافة الحقوق المشروعة لشعبنا وفي المقدمة إقامة الدولة وتبييض السجون، ومؤكدا أن أسرى نفق الحرية أرسلوا عدة رسائل للاحتلال وللعالم بأنهم أصحاب حق ويملكون الإرادة والعزيمة والتصميم بالرغم إعادة اعتقالهم.

وأشاد بالدور الأسطوري والوطني للأسير أبو هواش والذي انتصر بأمعائه الخاوية على ظلم وقهر السجان والجلاد.

وضمّ المعرض، الذي يجسد معاناة الأسرى في سجون الاحتلال وخاصة الأسرى المضربين عن الطعام قرابة أربعين لوحة، للفنانات، مرام خزيمية، ونور صلاح، وعروبة عمير، والطفل الفنان جابر زكارنة.

ـــ

م.ب

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا