الرئيسية محلية تاريخ النشر: 05/01/2022 12:36 ص

"فدا": انتصار الأسير أبو هواش مثال آخر على صراع الإرادات التي ينتصر فيها شعبنا على الاحتلال

رام الله 5-1-2022 وفا- قال الاتحاد الديمقراطي الفلسطيني "فدا" إن النهاية المظفّرة التي آلت إليها معركة الأمعاء الخاوية التي خاضها الأسير هشام أبو هواش على مدار 141 يومًا من الإضراب مثال آخر على صراع الإرادات التي يسطّرها أبناء شعبنا وينتصر فيها أمام كل سياسات البطش والتعسف والتنكيل والعنصرية والتمييز والتوسّع الاستعماري التي ينتهجها الاحتلال الإسرائيلي.

وأضاف "فدا" في بيان صدر عنه، الليلة، أن هذا النصر دليل آخر على حتمية انسداد الأفق أمام كل السياسات التعسفية الإسرائيلية والمآلات الفاشلة لهذه السياسات إذا ما قوبلت بالصمود والتصدي الشعبي الفلسطيني، مشيرًا إلى أن انتصار الأسير أبو هواش في إضرابه المفتوح عن الطعام تعبيرًا عن رفضه لسياسة الاعتقال الإداري، مثال حي على هذا الصمود والتصدي وما يمثلانه من لغة وحيدة لم يعد الاحتلال يفهم غيرها بعد أن أدار ظهره لكل الاتفاقيات والأعراف والقوانين والاتفاقيات والحلول الدولية وعلى رأسها حل الدولتين الذي حسمت إسرائيل أمرها باتجاه قتله.

وهنأ "فدا" الأسير أبو هواش على هذا الإنجاز الذي يعتبر انتصارًا، ليس للشعب الفلسطيني فقط، بل لكل الأحرار والشرفاء في العالم، وكذلك لكل بنات وأبناء الحركة الأسيرة الفلسطينية، وقال "إن تضامن الجميع، فلسطينيين وعرب وأجانب محبين للسلام، مع أبو هواش ساهم في إحراز هذا النصر الذي يشكّل محطة أخرى على طريق الإنهاء التام لسياسة الاعتقال الإداري التعسفية".

وختم "فدا" بالتأكيد على أنه لا أمن ولا سلام ولا استقرار دون تحرير الأسرى والأسيرات جميعًا من سجون الاحتلال الاسرائيلي، مشددًا على أنهم رموز عز وفخار للشعب الفلسطيني والقيادة الفلسطينية وأن قضيتهم جزء لا يتجزأ من القضية الوطنية لشعبنا الذي لن يساوم أو يهادن في أي بند منها مهما بلغت الضغوط وعلت التضحيات.

ــــ

ع.ف

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا