الرئيسية ثقافة تاريخ النشر: 29/12/2021 05:36 م

المفوض السياسي العام يكرم الشاعر السوداني

جانب من التكريم
جانب من التكريم

 

رام الله 29-12-2021 وفا- كرم اللواء المفوض السياسي العام طلال دويكات اليوم الأربعاء، في المقر العام لهيئة التوجيه السياسي والوطني، الأمين العام للاتحاد العام للأدباء والكتاب الفلسطينيين الشاعر مراد السوداني، لتعينيه نائبًا لرئيس التجمع في الشؤون الدولية والعلاقة مع اتحادات وروابط الكتّاب في العالم العربي وآسيا وأفريقيا وأمريكا اللاتينية، وذلك بحضور الأستاذ حسام أبو النصر عضو الأمانة العامة للاتحاد وجمهرة من الكتاب والمبدعين والإعلاميين وأركان هيئة التوجيه السياسي والوطني.

وأشاد اللواء دويكات بهذا الإنجاز كأول اتحاد كتاب عربي ينضم لهذه المنظمة الدولية العريقة، ودور الاتحاد في تثبيت الهوية الوطنية وحق وحقيقة فلسطين ومواجهة رواية الاحتلال الإسرائيلي الزائفة.

في السياق قدم المفوض السياسي العام التهنئة بمناسبة ذكرى انطلاقة الثورة الفلسطينية، ورأس السنة الميلادية، وإلى أخوتنا المسحيين بمناسبة الأعياد المجيدة، وأن يكون العام الجديد عام نصر وفخر وعزة لأبناء شعبنا الفلسطيني في الوطن والشتات.

من جهته استعرض السوداني مطولا الحالة الثقافية الفلسطينية التي تعكس الوضع السياسي العام للقضية، ومعرجا على نشاطات وإنجازات الاتحاد العام للكتاب والأدباء الفلسطينيين على الساحتين المحلية والدولية، وخص بالذكر الساحة الروسية بما يعيد ربط العلاقة بين المشهدين الثقافيين الروسي والفلسطيني بما عزز حضور الدبلوماسية الثقافية لاستعادة فلسطين للمبادرة الثقافية على خارطة الإبداعي الكوني .

وخلال كلمته لم ينس مجموعة من الأدباء والمثقفين الفلسطينيين الذين كانت لهم بصمة واضحة في المحافظة على ثابت الثقافة الفلسطينية، مستذكرا قامات أدبية وثقافية وشعرية عالية، أمثال عبد الكريم الكرمي، ومعين بسيسو، كمال ناصر، وماجد أبو شرار، وغسان كنفاني، وناجي العلي، وحنا مقبل، وعلي فودة، وقائمة شهداء الثقافة الفلسطينية الطويلة .

كما أشاد السوداني بالشاعر الكبير عبد الله عيسى المستشار الثقافي لسفارة دولة فلسطين في روسيا ودعم وإسناد السفير عبد الحفيظ نوفل للفعل الثقافي في روسيا الاتحادية، وأضاء السوداني على تكريم عبد الله عيسى بوسام الريشة الذهبية وحصوله على عضوية الأكاديمية الروسية وتقليده بوسام "العمل المجيد والمشرّف "في مجال الشعر، مستعرضا تجربته الشعرية وثباته على ثابت الثقافة الفلسطينية وصراط فلسطين وتجسيد حضور الثقافة الفلسطينية في غير فضاء ومساحة كونية.

كما عبر عن شكره وامتنانه لهيئة التوجيه السياسي والوطني وعلى رأسها سيادة اللواء طلال دويكات على لحظة الوفاء هذه بالتكريم، وثمن دور وعمل التوجيه السياسي والوطني في التعبئة والتثقيف والذي يتقاطع مع دور الأدباء والكتاب والمثقفين.

قدم الحفل مدير مديرية التوجيه السياسي والوطني في القدس يوسف الحوت، وتخلل الحفل فقرة شعرية للشاعرة سحر جويلس، وقدمت ابتسام الحساسنة قصيدة ترحيبية بالشاعر السوداني.

ـــ

م.ب

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا