أهم الاخبار
الرئيسية رئاسة الوزراء تاريخ النشر: 12/12/2021 07:26 م

الحكومة تعقد جلسة استثنائية لمناقشة الملف الصحي

الحكومة خلال جلستها الاستثنائية لاستكمال النقاش المتعلق بالقطاع الصحي
الحكومة خلال جلستها الاستثنائية لاستكمال النقاش المتعلق بالقطاع الصحي

رئيس الوزراء يشيد بالأجواء الديمقراطية التي سادت المرحلة الأولى من الانتخابات المحلية

رام الله 12-12-2021 وفا- عقد مجلس الوزراء، مساء اليوم الأحد، في مدينة رام الله، جلسة استثنائية لاستكمال مناقشة الملف الصحي، لضمان تقديم أفضل الخدمات للمواطنين في جميع المستشفيات الحكومية. 

وفي كلمته بمستهل الجلسة، أشاد رئيس الوزراء محمد اشتية، بالأجواء الديمقراطية التي سادت خلال المرحلة الأولى من انتخابات المجالس والهيئات المحلية التي جرت أمس في جميع محافظات الضفة الغربية، والتي سجلت نسبة تصويت بلغت 66%.

واعتبر اشتية هذه الأجواء تعبيرا عن توق المواطنين لممارسة حقهم في اختيار ممثليهم، وتأكيدا على قيم الحرية والديموقراطية التي يسعى شعبنا لممارستها وصولا إلى نيل حقوقه المشروعة بالحرية والاستقلال وإقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس وحق عودة اللاجئين إلى أراضيهم.

وقدم اشتية تهانيه لجميع الكتل الفائزة في الانتخابات، مؤكدا أهمية الدور الوطني للكتل الفائزة في تقديم أفضل الخدمات لشعبهم، والذي يحتّم عليهم مسؤوليات جديدة وكبيرة وأن يكونوا على مستوى توقعات الناخبين، مؤكدا أن الحكومة ستبذل كل جهد ممكن من أجل استكمال العملية الديمقراطية وتقديم الخدمات بشكل أفضل لأبناء شعبنا في المناطق التي تم فيها الاقتراع.

كما وجه اشتيه الشكر لوزارة الحكم المحلي ولجنة الانتخابات المركزية على ما بذلته طواقمها من جهد كبير في الإشراف على الانتخابات وإنجاح العملية الديموقراطية، التي جرت في 377 بلدية ومجلسا قرويا، معربا عن أمله بمشاركة أهلنا في القطاع في اختيار ممثليهم خلال المرحلة الثانية من الانتخابات التي ستجري في الربع الأول من العام المقبل.

وأعرب اشتية عن أمله في تتويج العملية الديمقراطية بوصول الاقتراع إلى مدينة القدس، لاستكمال عملية التحرر وإنهاء الاحتلال وإقامة الدولة المستقلة ذات السيادة متواصلة الأطراف على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس، وحق العودة للاجئين ليعيشوا في بيوتهم بكرامة.

وقدمت وزيرة الصحة مي الكيلة شرحا مستفيضا حول استراتيجية الوزارة لتوطين الخدمة في جميع المستشفيات الحكومية والأهلية والخاصة في الوطن، وضمان تقديم الخدمات العلاجية بالجودة العالية.

كما عرضت الوزيرة ملف التحويلات الطبية خارج مستشفيات وزارة الصحة، على أن تكون ضمن نظام يضمن تقديم الخدمة للمؤمَّنين ووضع نظام خاص بالاستثناءات الواجب تقديمها للحالات التي لا يتوفر لها العلاج بالمستشفيات الحكومية وفق نسب وسقوف مالية محددة.

يشار إلى أن مجلس الوزراء سيعقد جلسته الأسبوعية يوم غد الإثنين في قلقيلية.

وكان المجلس قرر عقد جلساته الأسبوعية في جميع محافظات الوطن، من أجل الوقوف عن قرب على مطالب المواطنين وتلمس احتياجاتهم.

ـــ

و.أ

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا