أهم الاخبار
الرئيسية أخبار دولية تاريخ النشر: 06/12/2021 09:05 م

"التحرير الوطني الجزائري": زيارة الرئيس محمود عباس تأكيد على موقف الجزائر الداعم للقضية الفلسطينية

الجزائر 6-12-2021 وفا- قال حزب جبهة التحرير الوطني الجزائري إن زيارة رئيس دولة فلسطين محمود عباس، تأكيد على موقف الجزائر الداعم للقضية الفلسطينية وإصرارها على مواصلة دعم كفاح الشعب الفلسطيني وتمسكه بثوابته، حتى إقامة دولة فلسطين وعاصمتها القدس.

وعبر الحزب، في بيان له، اليوم الإثنين، عن اعتزازه الكبير وترحيبه الخاص برئيس دولة فلسطين محمود عباس، في زيارة الدولة للجزائر، بدعوة من رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون.

وقال إنه يرحب أيما ترحيب بهذه الزيارة الهامة، ويتوجه بالتحية اللائقة بمكانة القضية الفلسطينية في قلوب كل الجزائريين.

وجدد الحزب تثمينه وإشادته بموقف الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون الوطني والسيادي، الداعم والمساند والمتضامن مع الشعب الفلسطيني وقيادته، ودعمه الكامل واللامشروط للشعب الفلسطيني في نضاله العادل وجهوده المتواصلة، من أجل تمكينه من ممارسة حقوقه الثابتة وإقامة دولته المستقلة على أرضه وعاصمتها القدس.

كما جدد الحزب، باسم أمينه العام أبو الفضل بعجي، وكل المناضلات والمناضلين، مساندته وتضامنه مع شعبنا، في مواجهة التحديات وتمسكه بالدفاع عن مقدساته وحقوقه الوطنية وأماله في الحرية، وإصراره على رفض الاحتلال وإيمانه بحقه في الكفاح لاسترداد وطنه المغتصب.

ووجه تحية إجلال وإكبار لقوافل الشهداء الأبرار الذين قضوا نحبهم في سبيل أن تعيش فلسطين حرة مستقلة، وحيا صمود وصبر شعبنا في سبيل استكمال مسيرة الكفاح والنضال لإنهاء الاحتلال.

ودعا المجتمع الدولي إلى تغيير طريقة تعامله مع الاحتلال الإسرائيلي، بالانتقال من بيانات الاستنكار إلى خطوات ملموسة لإنهائه.

ـــ

و.أ

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا