أهم الاخبار
الرئيسية محلية تاريخ النشر: 10/08/2021 04:44 م

النضال الشعبي: تنفيذ الاحتلال مشروع تهويدي في المسجد الإبراهيمي تصعيد خطير وتكريس للتهويد

رام الله 10-8-2021 وفا- اعتبرت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني قيام الاحتلال الاسرائيلي اليوم ببناء مصعد كهربائي في الحرم الابراهيمي بمدينة الخليل تصعيدا خطيرا يندرج في إطار السياسة العنصرية التي تمارسها ضد الاماكن الدينية في الخليل والعاصمة القدس، وتكريسا للتهويد المتواصل وبقرار سياسي من حكومة الاحتلال التي تدعم الاستيطان وتقوم بتطبيق سياسة الأبارتهايد العنصري.  

وتابعت الجبهة إن تنفيذ المشروع التهويدي على مساحة 300 متر مربع من ساحات المسجد الإبراهيمي ومرافقه، ويشمل تركيب مصعد كهربائي، لتسهيل اقتحامات المستوطنين، حيث تم تخصيص 2 مليون شيقل لتمويله، ليؤكد أن حكومة الاحتلال ماضية في تنفيذ برامجها الاستعمارية التوسعية إرضاءً للمستوطنين، خاصة في ظل صمت المجتمع الدولي ولامبالاته تجاه عمليات تعميق الاستيطان وجرائم المستوطنين، وعدم تنفيذ القرارات الدولية الخاصة بالاستيطان، وعدم محاسبة إسرائيل كقوة احتلال على انتهاكاتها الجسيمة للقانون الدولي.  

ودعت الجبهة لتطبيق قرار منظمة "اليونسكو"، الذي صدر في تموز عام 2017 " والذي يعتبر الحرم الابراهيمي موقعا تراثيا فلسطينيا، والضغط على الاحتلال لوقف هذا المخطط العدواني، وأن كل إجراءات الاحتلال باطلة وغير قانونية ولن تضفي الشرعية على محاولات التهويد.  

وحذرت من الهجمة الإسرائيلية الشرسة التي تشنها على الحرم الإبراهيمي والبلدة القديمة خاصة وعلى مدينة الخليل بشكل عام، ومحاولات الطرد والتهجير القصري للسكان من خلال تضييق الخناق على المواطنين وبناء المستوطنات في قلب المدينة، واستمرار حصارها بالحواجز العسكرية وإغلاق شارع الشهداء.

ـــــــ

ف.ع

 

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا