الرئيسية الارشيف تاريخ النشر: 10/03/2016 11:57 ص

بيت لحم: الجبهة الشعبية تنظم جنازة رمزية للقائد الراحل حبش

بيت لحم 27-1-2008 وفا-نظمت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في محافظة بيت لحم جنوب الضفة الغربية اليوم، بالتعاون مع لجنة التنسيق الفصائلي جنازة رمزية للقائد الراحل الدكتور جورج حبش، الذي غيبه الموت مساء أمس في احد مستشفيات العاصمة الأردنية عمان.. وانطلقت الجنازة من أمام مدخل مخيم الدهيشة جنوب بيت لحم، مرورا بالشارع الرئيس القدس -الخليل وصولا إلى قاعة الفينيق في المخيم حيث اقيم بيت العزاء.. ورفع المشاركون الأعلام الفلسطينية والرايات الخاصة بالجبهة الشعبية وصور الراحل حبش، ورددوا الهتافات المؤكدة على نهج طريقه نحو تحقيق الأهداف الوطنية.. وقال النائب عيسى قراقع ان الشعب الفلسطيني خسر بموت د.حبش، قائدا فذا نحن بحاجته أكثر من أي وقت، ونحن اليوم أكثر إصرارا في متابعة درب كفاحه لإنهاء الاحتلال وتامين حق العودة.. وأشار إلى ان الراحل كان حريصا على تحقيق الوحدة الوطنية في داخل وخارج الوطن، في إطار منظمة التحرير الفلسطينية، لافتا إلى ان رحيله ليس خسارة للجبهة الشعبية فحسب، وإنما لجميع القوى الوطنية خاصة القوى اليسارية والتقدمية.. وقال حسن عبد الجواد احد قادة الجبهة الشعبية في محافظة بيت لحم، ان الحكيم كان من الركائز الأساسية للثورة الفلسطينية المعاصرة بل كان مساهما ورئيسيا في صياغة فكر الثورة وممارستها، ومع رحيله نفتقد قائدا ومناضلا صلبا من اجل حقوقه الوطنية.. وأشار إلى ان حبش كان رجل حوار ووحدة وطنية، وكان يدير الخلافات بين صفوف الثورة ولعب دورا بارزا في مجرى النضال الفلسطيني وربط مصيره بحرية فلسطين.. وأضاف عبد الجواد ان حبش ان نموذجا ورمزا من رموز الثورة الفلسطينية، وقائداً وحدويا وصمام أمان وحكيم الثورة.. وأشار إلى انه كان قائدا كبيرا، رغم إعيائه، لم يستكين، ولم يخضع، بل واصل مسيرة العطاء التي وهب نفسه لها ، فكان مرتبطا بشعبه وعلى اطلاع بهمومهم، موضحا انه كان يتألم بشدة لما يجري في قطاع غزة.. ـــــــــــــــ
ع.ش (17.45 ف)،(15.45 جمت)

اقرأ أيضا