الرئيسية أخبار دولية
تاريخ النشر: 05/10/2022 10:09 ص

المحمود: خطة القدس الإعلامية تهدف لإبراز طابع المدينة التاريخي وفضح جرائم الاحتلال

القاهرة 5-10-2022 وفا- قال وكيل وزارة الإعلام يوسف المحمود، إن الخطة الإعلامية العربية حول القدس، تهدف إلى إبراز طابع المدينة التاريخي والقانوني وإيصال رسالة للرأي العام الدولي حول خطورة إنتهاكات الاحتلال المستفزة لمشاعر المسلمين والمسيحيين ومصادرة حقوقهم في الوصول إلى أماكن العبادة.

جاء ذلك عقب إختتام اجتماع مجموعة العمل رفيع المستوى المكلفة بإعداد مشروع الخطة الإعلامية العربية حول القدس، المنعقد في مقر الأمانة العامة، برئاسة جمهورية مصر العربية، وحضور الأمين العام المساعد لشؤون الإعلام السفير رشيد خطابي، وبمشاركة المستشار جمانة الغول من مندوبية فلسطين بالجامعة العربية، وعدد من الدول الأعضاء التي طلبت أن تضع رؤيتها فيما يتعلق بالصياغة وتطوير الخطة الفلسطينية وتحويلها إلى خطة إعلامية عربية ومن ثم تحوليلها إلى خطة دولية.

وأوضح المحمود في تصريح لوكالة "وفا"، أن الإجتماع ناقش على مدار يومين الخطة الإعلامية وتطويرها لتعكس خطورة ما يحدث بالقدس، من تغيير لطابعها الديموغرافي والاقتصادي والإجتماعي والعمراني، واقتحامات عصابات المستوطنين للأقصى، وأسرلة المناهج التعليمية الفلسطينية، وهدم المنازل والاستيلاء على الأراضي.

وأشار إلى أن وزارة الإعلام الفلسطينية لعبت دورا رئيسيا في صياغة الخطة، فيما ساهمت الدول المشاركة بشكل فاعل وحقيقي لرفع مستوى هذه الوثيقة المقدسية من أجل تبنيها من الدول الأعضاء ومن الأمانة العامة ليتم رفعها للقادة العرب في القمة العربية المقبلة في الجزائر الشهر المقبل لإعتمادها، على أن يكون أول اجتماع لها عقب القمة من أجل وضع أسس التحرك التنفيذية للخطة وأبرزها حملها للعالم لفضح جرائم الاحتلال بحق شعبنا وأرضه ومقدساته.

وأكد المحمود أن الهدف الرئيسي من عقد الاجتماع هو إطلاق حملة إعلامية لمناصرة الشعب الفلسطيني بالقدس ودعم صمود أهلها لاستنهاض الضمير الإنساني وكسب الدعم الدولي لايجاد حل دائم وعادل للقضية الفلسطينية وفي جوهره إنهاء الاحتلال الإسرائيلي، ودعم الرواية الفلسطينية حول القدس وتعميمها على وسائل الإعلام العربية والدولية، إضافة إلى توفير قاعدة بيانات تاريخية ودينية وجغرافية وثقافية وقانونية حول القدس المحتلة.

وشدد على ضرورة عمل رواية عربية موحدة في مواجهة الادّعاء الإسرائيلي على المستوى الدولي، وإنشاء مرصد إعلامي عربي لمتابعة الإنتهاكات الإسرائيلية اليومية بعدة لغات، وتعميم ما يصدر عنها بشكل متواصل على الإعلام العربي والأجنبي والرأي العام الدولي بشكل مباشر، وترويج النصوص والصور والفيديوهات عبر شبكات التواصل الإجتماعي بعدة لغات، لفضح جرائم الاحتلال بحق شعبنا.

يذكر أن انعقاد الاجتماع يأتي تنفيذا للقرار 508 الصادر عن مجلس وزراء الإعلام العرب في دورته 52 والتي عقدت بالقاهرة في 22-9-2022 حيث نصت على تكليف مجموعة رفيعة المستوى مفتوحة العضوية من الدول الأعضاء لدراسة الخطة الإعلامية حول مدينة القدس بهدف إعداد خطة استراتيجية عربية موحدة للتعامل مع تطورات الأوضاع في القدس .

ـــ

ع.و/ م.ج

 

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا