أهم الاخبار
الرئيسية محلية تاريخ النشر: 10/08/2022 11:41 ص

حمد تشارك في ندوة عربية حول "التدخلات الوطنية وإنعكاساتها على مشاركة المرأة السياسية"

رام الله 10-8-2022 وفا- شاركت وزيرة شؤون المرأة آمال حمد، اليوم الأربعاء، عبر تطبيق زوم، في ندوة عقدتها الشبكة العربية للمرأة في الإنتخابات، بعنوان: "التدخلات الوطنية وإنعكاساتها على المشاركة السياسية للمرأة"، ضمن الحملة الإقليمية "مشاركتها مستقبلنا".

وإستعرضت حمد في كلمتها واقع الشعب الفلسطيني تحت الإحتلال، وما يتعرض له من إنتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان، ومنها ما يحدث في غزة من قتل الأطفال والنساء وتدمير المنازل على ساكنيها، وإخلاء المنازل في العاصمة القدس وعدم السماح بإجراء الإنتخابات فيها، والتوسع الإستيطاني المستمر في الضفة الغربية.

وتحدثت عن واقع المشاركة السياسية للمرأة الفلسطينية، مشيرة إلى أنها تشارك بنسبة 13% في مجلس الوزراء، و21% في الهيئات المحلية، و25% في المجلس المركزي، و19% من القاضيات، و11% من من الســـلك الدبلوماسي، و48% موظفات في القطاع العام، وتشغل إمرأة واحدة منصب محافظ من أصل 16.

وأكدت حمد أن دولة فلسطين إتخذت مجموعة تدابير لزيادة مشاركة المرأة السياسية ومنها نظام الكوتا بواقع 30% وفق قرار المجلس المركزي لمنظمة التحرير، وتضمينه في قانون الإنتخابات للهيئات المحلية حيث حصلت النساء في الإنتخابات الأخيرة على 21% من المقاعد ونسبة 26% من القوائم، إضافة إلى مراجعة قانون النقابات المهنية وكانت النتيجة حصول النساء على 30% في إنتخابات نقابة العمال، وترأست إمرأة لأول مرة نقابة المهندسين، وفي نقابة المحامين حصلت النساء على نسبة 13%.

وتناولت أبرز التحديات التي تواجهها المرأة الفلسطينية في تعزيز دورها في المشاركة السياسية وهي الاحتلال وانتهاكاته، والانقسام، وضعف الموارد المالية للنساء وارتفاع البطالة، وضعف مشاركة الفتيات في الهيئات القيادية، والأعباء المنزلية والرعاية.

وتهدف سلسلة الندوات التي تنفذها الشبكة العربية للمرأة في الإنتخابات، ضمن حملة إقليمية إلى تعزيز مشاركة المرأة في العملية الإنتخابية، ومعالجة التحديات التي تواجهها، وتبادل الخبرات بين الدول العربية.

وشارك في الندوة التي أدارتها رئيسة الشبكة العربية للمرأة في الإنتخابات سهير عابدين، كل من رئيس المنظمة العربية للإدارات الإنتخابية محمد فال بلال وتناول استراتيجية المنظمة والشبكة في دعم التعاون الإقليمي لتعزيز مشاركة المرأة السياسية، وعضو مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للإنتخاب في الأردن الدكتورة عبير دبابنة وتناولت أبرز التعديلات الدستورية والتشريعية الداعمة للمرأة في الأردن، وعضو مجلس الهيئة العليا المستقلة للإنتخابات في تونس محمود الواعر وتطرقت إلى مشاركة المرأة التونسية في الإستفتاء على الدستور، ومديرة المعهد العربي للمرأة في الجامعة اللبنانية الأمريكية مريم صفير وتناولت واقع مشاركة المرأة اللبنانية في الإنتخابات الأخيرة.

ــ

م.ج

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا