أهم الاخبار
الرئيسية انتهاكات إسرائيلية تاريخ النشر: 09/08/2022 11:34 م

تواصل انتهاكات الاحتلال: شهداء وإصابات واعتقالات وهدم وعربدة للمستوطنين

جندي من جيش الاحتلال الإسرائيلي يطلق النار صوب الشبان العزّل وسط مدينة الخليل (تصوير: وفا)
جندي من جيش الاحتلال الإسرائيلي يطلق النار صوب الشبان العزّل وسط مدينة الخليل (تصوير: وفا)


محافظات 9-8-2022 وفا- واصل جنود الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنون، اليوم الثلاثاء، عدوانهم على شعبنا ومقدساته وممتلكاته، حيث استشهد 3 شبان في نابلس وفتى بالخليل، وأصيب العشرات في عدة محافظات بالرصاص والاختناق، واعتقلت قوات الاحتلال 9 مواطنين من القدس وبيت لحم وطولكرم، وهدمت منزلا جنوب بيت لحم وغرفتين سكنيتين في القدس، فيما جدد المستوطنون اقتحاماتهم للمسجد الأقصى المبارك واعتداءاتهم في عدة محافظات.

3 شهداء في نابلس وآخر في الخليل وعشرات الإصابات بعدة محافظات

أعلنت وزارة الصحة عن ارتقاء ثلاثة شهداء، إضافة إلى 69 إصابة بينها 7 حرجة، عقب اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي مدينة نابلس. وأوضحت الوزارة، أن الشهداء الثلاثة هم: إبراهيم النابلسي، إسلام صبوح، حسين جمال طه.

وكانت قوات الاحتلال قد اقتحمت البلدة القديمة من مدينة نابلس، وحاصرت إحدى البنايات، وقامت بتفجيرها بصاروخ "انيرجا"، ما ألحق دمارا كبيرا في المنازل والممتلكات المجاورة.

وقالت وزارة الصحة، في بيان لها، أن إصابتين وصلتا إلى المستشفى العربي التخصصي بينهما حالة حرجة، وإصابتان وصلتا لمستشفى النجاح، بينهما إصابة حرجة، وإصابة أخرى خطرة أعلن عنها لاحقا.

كما فرضت قوات الاحتلال طوقا مشددا على حارات الحبلة، والفقوس، والشيخ مسلم وأغلقت كافة مداخلها، كما انتشرت في شارعي فيصل وحطين في المدينة، واعتلى الجنود القناصة عددا من البنايات وأطلقوا الرصاص صوب المواطنين.

وفي وقت لاحق، أصيب بعدد من المواطنين بحالات اختناق خلال مواجهات اندلعت بين الشبان وقوات الاحتلال، في دير شرف غربي نابلس، أطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص وقنابل الغاز المسيل للدموع تجاه المواطنين.

وفي ذات السياق، اندلعت مواجهات بالقرب من حاجز حوارة وعلى مدخل بلدة بيتا جنوب نابلس.

وفي محافظة الخليل، أعلنت وزارة الصحة عن استشهاد الفتى مؤمن ياسين جابر (16 عاما) متأثرا بإصابته برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في الخليل.

وذكرت الوزارة، أن الفتى جابر أصيب برصاصة من النوع المتفجر اخترقت قلبه، وقد وصل المستشفى الأهلي في حالة حرجة للغاية وكان قلبه متوقفا وتم إنعاشه وإدخاله لغرف العمليات، حيث أعلن الأطباء عن استشهاده.

كما أصيب شاب آخر بعيار حي في الشريان الرئيسي بالفخذ خلال المواجهات التي اندلعت في الخليل، أدخل إثرها غرفة العمليات، وقد وصفت وزارة الصحة إصابته بالخطيرة.

وأصيب 3 مواطنين بالرصاص الحي خلال المواجهات التي اندلعت في وقت لاحق بمنطقتي باب الزاوية والمنطقة الجنوبية من مدينة الخليل.

وقال مدير عام مستشفى عالية الحكومي طارق البربراوي إن 3 إصابات وصلت إلى مستشفى عالية الحكومي، من بينهم الفتى مصطفي الهصيص من بلدة السموع، الذي سلمته قوات الاحتلال إلى طواقم الهلال الأحمر الفلسطيني، مشيراً إلى أن الإصابات وصفت بالمتوسطة، وتركزت بالفخذ والقدم.

وكان قناصة الاحتلال المتمركزين على أسطح المنازل والمحال التجارية أطلقوا النار صوب الطفل مصطفى الهصيص (15 عاما) وأصابوه بعيار حي في قدمه، قبل أن يتم اعتقاله بطريقة وحشية.

وفي السياق ذاته، احتجزت قوات الاحتلال طفلاً عند مدخل تل الرميدة وسط الخليل، واعتدت بالضرب على الناشطة فايزة أبو شمسية.

وقالت أبو شمسية إن قوات الاحتلال اعتدت عليها أثناء توثيقها احتجاز طفل من قبل جنود الاحتلال عند الحاجز العسكري المقام عند مدخل تل الرميدة، نقلت إثره إلى المستشفى.

كما اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال عقب الاعلان عن الاضراب العام في محافظة الخليل، استنكارا لجريمة اغتيال الاحتلال لشهداء نابلس.

وأصيب طفل وثلاثة فتية، بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وآخرون بالاختناق خلال مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في بلدة بيت أمر شمال الخليل عقب مسيرة منددة بجرائم الاحتلال الإسرائيلي.

وأفادت وزارة الصحة في بيان لها، أن طفل يبلغ من العمر 15 عامًا أصيب برصاصة مطاطية في العين اليسرى أدت إلى تهتك في الشبكية.

وذكرت مصادر محلية أن قوات الاحتلال المتمركزة بالبرج العسكري المقام على مدخل البلدة أطلقت الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز السام المسيل للدموع والصوت صوب المواطنين، مما أدى إلى إصابة طفل وثلاثة فتية بالرصاص المطاطي، فيما اصيب آخرون بالاختناق.

وفي سياق متصل، أصيب عدد من المواطنين بالاختناق خلال مواجهات اندلعت، في منطقة باب الزاوية وسط مدينة الخليل، عقب تشييع جثمان الشهيد الفتى مؤمن ياسين جابر (16 عاما) الذي ارتقى في وقت سابق اليوم، متأثرا بإصابته برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص وقنابل الغاز السام المسيل للدموع والصوت صوب المواطنين ومنازلهم في المنطقة، ما أدى إلى إصابة عدد من المواطنين بالاختناق.

وأصيب عدد من المواطنين بالاختناق خلال مواجهات اندلعت في قرية خرسا غرب الخليل، ومخيم الفوار شمالا. كما اندلعت مواجهات في مخيم العروب بعد أن أغلقت قوات الاحتلال بوابة المخيم وعززت من تواجدها في المنطقة.

وفي محافظة القدس، أصيب عدد من المواطنين خلال مواجهات مع قوات الاحتلال، في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك.

وأفادت مصادر محلية بأن قوات الاحتلال اقتحمت البلدة وسط إطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع، والرصاص المعدني المغلف بالمطاط، ما أدى لاندلاع مواجهات أصيب خلالها عدد من المواطنين.

كما أصيب شاب في بلدة الطور شرق القدس المحتلة، خلال اقتحام قوات الاحتلال البلدة، وسط اندلاع مواجهات، أطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص وقنابل الصوت والغاز السام المسيل للدموع باتجاه منازل المواطنين بالبلدة.

وفي السياق، اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال، في مخيم شعفاط، شمال شرق القدس المحتلة، أطلق خلالها جنود الاحتلال قنابل الغاز المسيل للدموع صوب الشبان والمنازل، دون أن يبلغ عن إصابات.

كما اقتحمت قوات الاحتلال حي وادي الربابة في بلدة سلوان جنوب المسجد الاقصى المبارك، وبلدة صور باهر شرق القدس، وفرضت مخالفات على مركبات المواطنين.

من جانب آخر، اندلعت مواجهات بين شبان مقدسيين وقوات الاحتلال عقب اقتحامها بلدة صور باهر.

وفي وقت لاحق، اندلعت مواجهات بين المواطنين وقوات الاحتلال عند المدخل الغربي لبلدة العيساوية شمال شرق القدس المحتلة، أطلقت خلالها قوات الاحتلال الرصاص المطاطي والقنابل الصوتية.

وفي محافظة رام الله والبيرة، أصيب 9 شبان خلال مواجهات مع قوات الاحتلال عند مدخل البيرة الشمالي، عقب قمع مسيرة منددة بجريمة اغتيال 3 شهداء في مدينة نابلس.

وأفادت وزارة الصحة، بأن شابا أصيب بالرصاص الحي في الصدر، نقل على اثرها إلى مجمع رام الله الطبي، حيث وصفت حالته بالمستقرة.

وحسب مصادر طبية في الهلال الأحمر، فقد أصيب شاب آخر بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، إضافة إلى إصابة 7 آخرين بالاختناق، جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع.

وفي محافظة طولكرم، أصيب عشرات المواطنين بحالات اختناق، خلال المواجهات التي اندلعت في محيط مصانع "جيشوري" الكيماوية الإسرائيلية المقامة على أراضي غرب المدينة.

وأفادت مراسلتنا، بأن قوات الاحتلال أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع بكثافة صوب الشبان الذين عبروا عن استنكارهم وتنديدهم باغتيال ثلاثة شبان في مدينة نابلس.

وفي محافظة بيت لحم، أصيب عشرات المواطنين بالاختناق، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال ، في قريتي حوسان وتقوع، أطلق جنود الاحتلال خلالها قنابل الغاز المسيل للدموع، وقنابل الصوت، بشكل كثيف.

كما اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال في بلدة الخضر جنوب بيت لحم، تركّزت في منطقة "التل" ومفترق المدارس، أطلق جنود الاحتلال خلالها قنابل الغاز والصوت.

كما أغلقت قوات الاحتلال المفترق ومنعت المركبات من العبور من وإلى بيت لحم.

وفي السياق، اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال في مخيم عايدة شمال بيت لحم تنديداً بجريمة اغتيال ثلاثة شبان في مدينة نابلس.

وأفادت مصادر أمنية لمراسلنا، بأن المواجهات تركزت في منطقة المفتاح على المدخل الشرقي للمخيم، أطلقت خلالها قوات الاحتلال قنابل الغاز والصوت دون أن يبلغ عن إصابات.

كما أغلقت قوات الاحتلال منطقة عقبة حسنة بالكامل غرب بيت لحم بالجيبات العسكرية ومنعت مرور المركبات، وهي المدخل المؤدي لقرى الريف الغربي (بتير، حوسان، نحالين، واد فوكين).

اعتقال 9 مواطنين من القدس وبيت لحم وطولكرم

واعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي ثلاثة شبان خلال مواجهات اندلعت قرب مستشفى المقاصد في بلدة الطور شرق القدس المحتلة، وهم: أيهم مفرّح، وعدي ويزن أبو جمعة.

وفي محافظة بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي المواطن محمد أمجد زعول بعد مداهمة منزله في قرية حوسان غرب المحافظة.

كما اعتقلت قوات الاحتلال لم تعرف هويتهما بعد، في محيط مسجد بلال بن رباح على المدخل الشمالي لبيت لحم.

واعتقلت قوات الاحتلال شابين من بلدة الخضر جنوب بيت لحم. وأفاد شهود عيان، بأن قوات الاحتلال اعتقلت محمد اسماعيل موسى (24 عاما)، وأكرم موسى (27عاما)، بعد أن أوقفت مركبتهما قرب دوار الملعب في البلدة القديمة واستولت عليها.

وفي محافظة طولكرم، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب عبد الرحمن عودة الحين بعد مداهمة منزله في عزبة الجراد شرق المحافظة.

وفي السياق، استدعت قوات الاحتلال المواطن أمجد غروف من مدينة القدس المحتلة للتحقيق، بعد أن اقتحمت منزله في البلدة القديمة من المدينة.

الاحتلال يهدم منزلا جنوب بيت لحم وغرفتين سكنيتين في القدس

وهدمت قوات الاحتلال منزلا مأهولا في منطقة المنشية قرب بلدة تقوع، جنوب بيت لحم، يعود للمواطن أمين الرجبي وتبلغ مساحته 100 متر مربع، وقد هدمه الاحتلال بحجة عدم الترخيص. 

وفي محافظة القدس، هدمت آليات الاحتلال غرفتين سكنيتين في بلدة العيسوية، تعود ملكيتهما للمواطن هشام الداري؛ بحجة عدم الترخيص.

مستوطنون يقتحمون الأقصى ويعربدون في عدة محافظات

واقتحم عشرات المستوطنين المسجد الأقصى المبارك، بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي، من جهة باب المغاربة، أدوا خلالها طقوسًا تلمودية ونفذوا جولات استفزازية في باحاته وساحاته، واستمعوا لشروحات مزورة حول هيكلهم المزعوم.

تجدر الإشارة إلى أن أكثر من 2200 للمسجد الأقصى اقتحموا الأقصى قبل يومين، بحجة إحياء ذكرى "خراب الهيكل"، وسط اعتداءات واستفزازات واعتقالات في صفوف المرابطين والصحفيين.

ويتعرض المسجد الأقصى المبارك لاقتحامات المستوطنين يوميا على فترتين صباحية ومسائية، باستثناء يومي الجمعة والسبت، وتزداد كثافة تلك الاقتحامات في الأعياد والمناسبات اليهودية، في محاولة احتلالية لفرض التقسيم الزماني في الأقصى.

وفي محافظة طوباس والأغوار الشمالية، اقتحمت طواقم "مجلس المستوطنات"، برفقة جيش الاحتلال خياما في خلة مكحول بالأغوار الشمالية، تعود للمواطن عبد عوض دراغمة وأبنائه.

وفي محافظة نابلس، تصدى أهالي قرية عوريف جنوب المحافظة لهجوم مستوطني مستوطنة "يتسهار"، الذين هاجموا منازل المواطنين الواقعة في الجهة الشرقية من القرية. كما اندلعت مواجهات في المنطقة عقب تدخل قوات الاحتلال لتأمين الحماية للمستوطنين.

وفي محافظة بيت لحم، نصب مستوطنون بيتا متنقلا "كرفانا" في أراضي خلة النحلة قرب قرية واد رحال جنوب المحافظة، على أرض، تعود لمواطنين من قرية أرطاس.

كما اقتلع مستوطنون (150) شتلة زيتون ودمروا مزروعات صيفية "فقوس، كوسا وأخرى" في منطقة واد سالم في أراضي بلدة الخضر جنوب بيت لحم بمحاذاة مستوطنة "نافيه دانيال"، على مساحة تقدر بـ ــــــــ13 دونما، تعود لورثة المرحوم عبد القادر جبر غنيم.

ـــــ

ع.ب/ع.ف

مواضيع ذات صلة

اقرأ أيضا