الرئيسية الارشيف تاريخ النشر: 14/09/2015 02:44 م

الرجوب: حرمان أطفال من اللعب على أرض فلسطين مبرر كافٍ لطرد إسرائيل من 'الفيفا'

القدس 14-8-2013 وفا- أكد رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم اللواء جبريل الرجوب، اليوم الأربعاء، إصرار الاتحاد على إقامة بطولة غرب آسيا الرابعة للناشئين في فلسطين، وذلك كحق مكتسب بقوة القوانين المعمول بها قاريا ودوليا، والتي أقرت بدورها وجود ملعب بيتي في فلسطين.

وأشار اللواء الرجوب، خلال اجتماع طارئ عقد في مقر الاتحاد بالرام، على ضوء منع سلطات الاحتلال الإسرائيلي دخول عدد كبير من الإداريين واللاعبين من منتخبات العراق والإمارات والأردن، المفترض مشاركتهم بالبطولة، المقرر إقامتها في الفترة ما بين 15 إلى 21 آب الجاري، أشار إلى أن السلوك الإسرائيلي يعتبر مبررا لاستمرار جهد الاتحاد الفلسطيني والاتحادات الوطنية في جميع أنحاء العالم لاتخاذ إجراءات بحق إسرائيل، بما في ذلك المطالبة بطرد إسرائيل من عضوية الاتحاد الدولي لكرة القدم 'الفيفا'.

وأضاف: 'إن هذا السلوك الاستفزازي من قبل السلطات الإسرائيلية الذي يحرم أطفالا من فلسطين والدول المشاركة بالبطولة اللعب على أرض فلسطين بتنظيم من اتحاد قاري معترف به من قبل الاتحاد الآسيوي والدولي لكرة القدم 'الفيفا'، يستحق ألا يكون اتحادها عضوا في منظمة دولية ترتكز على القيم والأخلاق'.

وثمن اللواء الرجوب موقف الأمير علي بن الحسين نائب رئيس 'الفيفا' رئيس اتحاد غرب آسيا، إضافة إلى رؤساء اتحادات الدول المشاركة بالبطولة، إصرارهم على مواجهة هذا الحصار، وتأكيد حق فلسطين في ملعبها البيتي من خلال استضافة البطولات الدولية والقارية.

ـــــ

ب.غ/ م.ب

 

اقرأ أيضا